ملتقى الصديقات

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

ملتقى الصديقات

اهلا وسهلا بفراشات الملتقى
 
الرئيسيةالرئيسية  البحثالبحث  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 اجاااااااااااااامل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 61
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 05/03/2010

مُساهمةموضوع: اجاااااااااااااامل   الإثنين مارس 08, 2010 4:49 am



أجامل وابتسم واضحك وانا في داخلي مقهور
احاول اكتم احزاني ورى صدري وأخبيـــــهـا

أحاول اكتم همومـــــــي واخبيها وأنا مجبـور
واحاول قـد ما أقــدر أبعــــــــد عـن حـراويها

لو انـي كنت بنطقها مع انهـا واقفة بالــــزور
ولكـن لااااازم اكتمهــا ولااااا ابيـــــن معانيها
ولو بعض البشر تدري وتكشف خافي المستور
... أببلش في شماتتها وابتعب من حكاويهــــا

طبيعــه ماتفارقهـــم طبيعة من قـــــديم عصور
ورا حكي القفى تطرد وتنبش فـــــــي خوافيها

واذا طاح الرجل مرة وصار من الزمن مكسور
تجيله (( طعنـةٍ ))بظهــره تفاجـأ مادرى فيها

تفاجئ مادرى باللــــي بيصير ومن وراه يدور
وخابت هقــوته فيهـــم بعــــد ماكان هاقيهــــا

لجـل هذا كتمت الهــــم في صدري وانا معذور

همومي في وسط قلبـــــــــــي أخبيها واخليها

واذا زاد الحزن فيني كني وحيد بعالم مهجور
كأني بدنيتــي وحدي وكـــــــل الناس جافيها

واذا ودي أبـــــــوح بهم أبد ما اكتبه بسطور

همومي بس في نفســــــــي الحنها واغنيها
مصير الهـــم يترحل وأعيش بدنيتي مسرور


مصير الهم ينسانـي ونفســــــــــي ما يعنيها
مصير القلب لو يظلم يجي يوم ويشوف النور

مصير الناس تتبـــــــــدل وتتغيــر مماشيهـــا


اذا صار الذي ودي أبيــــــــح خافي المستور
واخلي الناس تدري بي وبهمومــــــي أبكيها

ولكن بكتم همومي واخبيها عــــــن الجمهور


وطبــــــع الهم مايهنى بغير ظلوع راعيها




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://soso.winnerbb.com
 
اجاااااااااااااامل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الصديقات :: منتديات منوعه :: الاقسام الترفيهيه :: الاناشيد والصوتيات-
انتقل الى: